PureVolume

 
Next »
 
 

#في_الجابون - مصر ضد المغرب.. هل أنتم مستعدون؟

blog post

كأس الأمم لثلاث بطولات متتالية

نعم، مصر لم تفز على المغرب منذ 31 عاما.. لكن في الوقت نفسه انتهت أغلب مواجهات الفريقين منذ حينها بالتعادل، وفاز أسود الأطلسي في ثلاث مباريات رسمية جمعته مع الفراعنة.

لقب واحد فقط تحقق للمغرب.. وفي المقابل سبعة ألقاب لمصر، لو كان التاريخ سيلعب مساء الأحد، لانتصر الفراعنة أيضا! لكنها مباراة منفصلة، ليست عقدة أو تاريخية.

لكن موقعة بور جانتي لا تقبل التعادل، لابد من فائز حتى ولو بركلات الترجيح..

الدفاع Vs الدفاع

لم تهتز شباك مصر في كأس الأمم حتى الآن مسجلة أقوى دفاع في البطولة وسجلنا هدفين، وفي المقابل سكن مرمى المغرب هدفين وسجل الأسود أربعة. إذن الفارق +2 للمنتخبين.

فيما يرى 

 المدير الفني لمنتخب مصر أنه من غير المنطقي وصف المغرب  بـ"المنتخب الدفاعي".

 

وصرح "منتخب المغرب منظم للغاية دفاعيا ولكنه يمتلك أسلوب هجومي قوي جدا. منتخب عنيف. ليس العنف المقصود بالضرب لكن في الالتحامات القوية يفوزون".

وواصل كوبر حديثه قائلا: "أتمنى تسجيل أكثر من هدف بكل تأكيد ولكن الأهم هو عدم استقبال أهداف".

وأضاف "إذا كانت نتيجة 1-0 ستجلب لي الانتصار، فأنا مقتنع بها تماما".

وفازت مصر بهدف على أوغندا وغانا في مرحلة المجموعات قبل تصدر المجموعة بسبع نقاط.

وفي حالة نجاح كوبر في العبور إلى نصف النهائي سيحقق أفضل انطلاقة في تاريخ مصر بكأس الأمم بعد أن عبر بشباك نظيفة دور المجموعات ووصل لنصف النهائي.

مصر كانت قد عبرت مرحلة المجموعات بشباك نظيفة مرة واحدة من قبل وذلك في نسخة 1994 لكنها خرجت من ربع النهائي أمام مالي.

طموح المغرب

يطمع هيرفي رينار المدير الفني للمغرب في تحقيق إنجاز لأسود الأطلسي. إذ كان الهدف الأول هو بلوغ ربع النهائي لأول مرة منذ 13 عاما.

فقد صرح في المؤتمر الصحفي قائلا: "قبل البطولة كان هدفنا في المغرب هو بلوغ ربع النهائي لأول مرة منذ 13 عاما، لا أقول أننا سنتوقف عند تلك النقطة، وصولنا إلى هنا أمر جيد، لكن علينا مواصلة المشوار والتقدم إلى أبعد نقطة ممكنة".

وأضاف "الماضي أصبح خلف ظهورنا. فزت بالكأس مرتين مع فريقين جيدين لكن غدا يوم أخر وطموح أخر".

90 دقيقة وربما 120 دقيقة تفصل مصر على الوصول لنصف النهائي بعد غياب سبع سنوات عن المنافسات القارية التي تسيدتها مصر من 2006 وحتى 2010.. لا مكان لذكريات تاريخية سيئة.

 

Posted Jan 29, 2017 at 2:45am

0 likes

 

Comments

 
 
1